منتديات خير اجناد الارض

لا إله إلا الله محمد رسول الله


    الحكمة من اعفاء اللحية و جز الشوارب

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 95
    تاريخ التسجيل : 21/08/2010

    الحكمة من اعفاء اللحية و جز الشوارب

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أغسطس 24, 2010 1:13 am



    هذا الموضوع شبيه بعضا ما بالموضوع السابق (الإعجاز في امر النبي بإعفاء الله و نتف الإبط) .... لكني لم اتردد في إيراده لأن به كلام جديد و مفيد ايضا :


    عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : " احفوا الشارب وأعفوا اللحى " رواه البخاري . وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " جُزّوا الشوارب وأرخوا اللحى ، خالفوا المجوس " رواه البخاري ومسلم . وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : " من الفطرة قص الشارب " رواه البخاري . وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : " وقت لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم في قص الشارب … ألا نترك أكثر من أربعين ليلة " رواه مسلم . وعن زيد بن أرقم رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : " من لم يأخذ من شاربه فليس مني " رواه النسائي وأحمد،ورواه الترمذي عن المغيرة بن شعبة وقال حديث حسن صحيح. قال النووي(6):"وأما قص الشارب فسنة أيضاً.وأما حدُّ ما يقصه فالمختار أنه يقص حتى يبدو طرف الشفة ولا يحفه من أصله.وأما روايات احفوا الشوارب فمعناها ما طال على الشفتين،وإعفاء اللحية توفيرها وكان من عادة الفرس قص اللحية فنهى الشارع عن ذلك". إن قص الشارب سنة بالاتفاق،إنما يرى الشافعية والمالكية التقصير أي قص الزائد عن الشفة العليا،بينما يرى الحنفية استئصال الشارب كله،والحنابلة مخيرون بين هؤلاء وهؤلاء (9). ومن الناحية الطبية فإن الشوارب إذا ما طالت ثلوثت بالطعام والشراب وأصبح منظرها مدعاة للسخرية وقد تكون سبباً في نقل الجراثيم (4وCool. وعندما يقص المسلم شواربه يبدو بمظهر التواضع والإرتياح خلافاً لما يخلفه إطالة الشارب وفتله من مظهر الكبر والجبروت (Cool. وسنة الإسلام في قص الشوارب تتفق مع ما دعا إليه الطب،بقص ما زاد عن حدود الشفة العليا فقط وهو ما كان عليه جمع من الصحابة كعمر بن الخطاب وعبد الله بن الزبير،وهو ما ذهب إليه الشافعي ومالك،وإن عدم إزالة الشارب بقصه فقط تتفق مع الطب الوقائي،فالشارب خلق للرجل،وهو المهيأ للعمل وطوارئ البيئة ووجود الشارب يحمي الرجل من طوارئ البيئة وفي تصفية الهواء الداخل عبر الأنف إلى الرئتين،وهذا بالطبع أنفع وأسلم.





    أما اللحية فقد دعا الإسلام إلى إعفائها وعدم حلقها:وقد ذهب المالكية والحنابلة إلى حرمة حلقها وقال الحنفية بكراهة التحريم وأفتى الشافعية بالكراهة (9). ومن الناحية الصحية فإن د.عبد الرزاق كيلاني (4) يرى أن عمل الرجل يؤدي إلى كثرة تعرضه لأشعة الشمس والرياح الباردة والحارة والذي يؤثر سلبياً على الألياف المرنة والكلاجين الموجودين في جلد الوجه ويؤدي إلى تخربهما شيئاً فشيئاً إلى ظهور التجاعيد والشيخوخة المبكرة.وقد خلق الله [المصور] اللحية في وجه الرجل للتخفيف من تأثير هذه العوامل ،ولم يخلقها للمرأة لأنه سبحانه خلقها للعمل في البيت بعيداً عن تأثير الأشعة الشمسية وتقلبات الرياح. من هنا نرى النتيجة الرائعة للهدي النبوي العظيم في أن وجه الملتحي أكثر نضارة وشباباً من وجه حليق اللحية،كما أن وجه المرأة المحجبة أكثر حيوية ونضارة من وجه السافرة مهما تقدمت بها السن.هذا عدا عما يسببه حلق اللحية اليومي من تهيج للجلد وتخريب لأنسج ه،وعلاوة عما في حلق اللحية من تشبه الرجل بالمرأة وقد "لعن رسول الله صلى الله عليه و سلم المتشبهين من الرجال بالنساء والمتشبهات من النساء بالرجال " كما روى عبد الله بن عباس في صحيح البخاري.

    Admin
    Admin

    المساهمات : 95
    تاريخ التسجيل : 21/08/2010

    رد: الحكمة من اعفاء اللحية و جز الشوارب

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أغسطس 24, 2010 1:14 am

    ففي دراسة لاحد العلماء الاجانب
    بخصوص اعفاء اللحية وحلق الشارب عند المسلمين
    تبين ان شعر الشارب يتغذى في الوجه على الدم النقي
    بعكس اللحية التي تتغذى على الدم الفاسد داخل الوجه والجسم

    Admin
    Admin

    المساهمات : 95
    تاريخ التسجيل : 21/08/2010

    رد: الحكمة من اعفاء اللحية و جز الشوارب

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أغسطس 24, 2010 1:33 am



    و هذه قائمة ايضا بالأحاديث التي تأمر بإعفاء اللحية و جز الشوارب و بجانب كل حديث صحته ... من موقع الدرر السنية:

    1 - اعفوا اللحى وخذوا الشوارب وغيروا شيبكم ولا تشبهوا باليهود والنصارى
    الراوي: أبو هريرة المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - لصفحة أو الرقم: 16/274
    خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
    
    --------------------------------------------------------------------------------

    2 - اعفوا اللحى وحفوا الشوارب
    الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - لصفحة أو الرقم: 7/128
    خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
    
    --------------------------------------------------------------------------------

    3 - أنهكوا الشوارب ، و أعفوا اللحى
    الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - لصفحة أو الرقم: 2520
    خلاصة حكم المحدث: صحيح
    
    --------------------------------------------------------------------------------

    4 - أحفوا الشوارب ، و اعفوا اللحى
    الراوي: عبدالله بن عمر و أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - لصفحة أو الرقم: 207
    خلاصة حكم المحدث: صحيح
    
    --------------------------------------------------------------------------------

    5 - أعفوا اللحى ، و جزوا الشوارب ، و غيروا شيبكم ، و لا تشبهوا باليهود و النصارى
    الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - لصفحة أو الرقم: 1067
    خلاصة حكم المحدث: صحيح
    
    --------------------------------------------------------------------------------

    6 - قصوا الشوارب ، و أعفوا اللحى
    الراوي: أبو هريرة و ابن عباس المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - لصفحة أو الرقم: 4392
    خلاصة حكم المحدث: حسن
    
    --------------------------------------------------------------------------------

    7 - اعفوا اللحى واحفوا الشوارب
    الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - لصفحة أو الرقم: 5061
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 28, 2017 11:42 pm