منتديات خير اجناد الارض

لا إله إلا الله محمد رسول الله


    سيدي سارية الجبل - المقطم

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 95
    تاريخ التسجيل : 21/08/2010

    سيدي سارية الجبل - المقطم

    مُساهمة  Admin في السبت أغسطس 28, 2010 9:23 am

    ينسب هذا الجامع إلى سارية الصحابى وهو من أشد الناس ايمانا ومن أكثرهم جهادا وكان من صحابة رسول الله حيث أدرك الإسلام وأمن به مبكرا وتشرب مبادئه وكان ممن جاهد وكافح فى حياة النبى وبعد مماته وكان من السباقين الذين رفعوا راية الدين فى الجزيرة العربية وفى غيرها

    قال الدكتور احمد عمر هاشم
    ومن ينظر الى الفاروق لما دعاالخلى الوفى الاحوذى
    يجدها صبغة ما كان فيها نزاع
    بل يجد صدقا جليا وقد نادى لسارية نداء
    وكان طريـق ساريـة قصيـه
    فأسمعه النداء على أبتعاد
    كأنهـا على جبـل سويـــا

    وبالرجوع إلى ( أسد الغابة فى معرفة الصحابة ) عثرنا على صحابيين عرف باسم سارية :
    ** الأول : هو سارية بن أوفى الذى وفد على الرسول ، فعقد له النبى صلى الله عليه وسلم ، فسار إلى بنى مرة ، فعرض عليهم الإسلام فأبطأوا عليه ، فعرض عليهم السيف فلما أسرف فى القتل أسلموا وأسلم من حولهم من قيس – فسار الى النبى صلى الله عليه وسلم فى ألف
    ** الثانى : هو سارية بن زنيم بن عمرو بن عبد الله بن جابر بن عبد بن عدى بن الديل بن بكر بن عبد مناف بن كنانة الذى كان من أشد الناس حضرا ، وهو الذى ناداه عمر بن الخطاب  : ياساريه الجبل
    وأخبرنا ابن عثمان ابن أبى على الزرزارى عن ابن عمر عن أبيه قال : أنه كان يخطب على منبر رسول الله يوم الجمعة فعرض له فى خطبته أن قال : ياسارية .. الجبل .. الجبل من استرعى الذئب ظلم – فالتفتت الناس بعضهم إلى بعض
    فقال على : ليخرجن مما
    قال : فلما فرغ من صلاته قال له على: ما شىء سنح لك فى خطبتك ؟..قال: وما هو ؟ ..قال: قولك ياسارية الجبل الجبل ، من استرعى الذئب ظلم ... قال : وهل كان ذلك منى ؟ .. قال : نعم .. قال : وقع فى خلدى أن المشركين هزموا إخواننا فركبوا أكتافهم وأنهم يمرون بجبل فإن عدلوا إليه قاتلوا ومن وجدوا وقد ظفروا ، وإن جاوزوا هلكوا ، فخرج منى ما تزعم أنك سمعت
    ( وهذا حينما ذهب سارية مع جنوده إلى بلدين من بلاد فارس هما " فسا " و " درانجراد " – وفى اثناء مساره لهذين البلدين حاصره أكراد فارس وكاد الجيش الإسلامى أن يهلك لولا أنه سمع صوت عمر بن الخطاب وكان النداء بمثابة التوجيه الحكيم إلى سارية ليسند ظهر المسلمين إلى الجبل ويواجه الفرس وجها لوجه – وبالفعل تحقق النصر للمسلمين – ومن حينها عرف بسارية الجبل ) .
    وكان سارية من أعمدة جيش المسلمين إلى جانب هذا كونه فارسا مغوارا لايشق له غبار وكان شاعرا مرهف الحس .
    وقال ابن عمر : فجاء البشير بالفتح بعد شهر ، فذكر سارية أنه سمع فى ذلك اليوم فى تلك الساعة حين جاوزوا الجبل صوتا يشبه صوت عمر يقول : ياساريه .... الجبل ..... الجبل
    قال : فعدلنا إليه ففتح الله علينا .
    وفى الطبقات الكبرى للإمام الشعرانى :
    أن الشيخ محمد الكعكى مدفون بزاويته بالقرب من سيدى سارية صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم .
    وبالرجوع إلى كتب التاريخ والتراجم لم نجد ذكرا لأحد منهم أن سارية الجبل الصحابى المشهور قد وفد على مصر واستقر ومات ودفن بها -إلا أننا نجد أن ابن جبير يذكر فى رحلته عند حديثه عن مشاهير الصحابة بمصر سيدنا سارية الجبل ويحدد قبره فيقول أنه مدفون بسفح جبل المقطم .

    وفى الخطط التوفيقية – يحدد قبره فى قاعة الجبل مشهورة بقرية زاوية الشيخ محمد الكعكى وبه منبر خشب ودكه وله منارة ومطهرة .
    المراجـع :
    ** الطبقات الكبرى + مساجد مصر للدكتورة سعاد ماهر
    للإمام عبد الوهاب الشعرانى .
    ** الخطط التوفيقية
    لعلــى مبـــارك .
    ** خطط المقريزى
    ** ترجمة أبى بكر بن حسين العيدروس

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يونيو 22, 2017 12:38 pm